أعلن المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية أنه يتم تنفيذ برنامج عمل للتشغيل الأمن للشبكة القومية لخطوط أنابيب نقل وتداول المنتجات البترولية والزيت الخام التي تبلغ أطوالها 5720 كيلو مترا من خلال مشروعات الاحلال والتجديد و زيادة أطوال الشبكة لزيادة طاقتها ورفع كفاءة تشغيلها باعتبارها شرايين النقل الممتدة من شمال إلى جنوب البلاد وذلك لتلبية احتياجات المستهلكين.

وأكد الوزير على على أهمية أعمال التطوير لتحسين الاستغلال الأمثل للبنية الأساسية وتعظيم الاستفادة منها لافتا الى أهمية الانتهاء من مشروعات التكرير الجديدة الجارى تنفيذها بمعامل تكرير منطقة السويس لمواكبة الزيادة في الطلب المحلى على المنتجات البترولية ورفع كفاءة الوحدات الإنتاجية بمعملى النصر والسويس.

جاء ذلك خلال رئاسة وزير البترول للجمعيات العامة لشركات أنابيب البترول والنصر للبترول والسويس لتصنيع البترول لاعتماد نتائج أعمال العام المالى 2015/2016 بحضور وكيلا أول الوزارة ورؤساء هيئة البترول والشركات القابضة وممثلى الجهاز المركزى للمحاسبات ورئيس النقابة العامة للعاملين بالبترول.