استقبل الدكتور عبد الوهاب عزت، رئيس جامعة عين شمس، الفنان محمد ثروت، فى إطار مبادرة تعاون مقترحة بين الجامعة ونخبة من كبار نجوم الفن والثقافة والأدب والشعر تحت عنوان "أولاد مصر"، والتى تهدف لاكتشاف المواهب المتميزة من شباب جامعة عين شمس فى مختلف المجالات تمهيدًا لتعميم المبادرة على مستوى الجامعات المصرية.

ومن جانبه، أوضح الدكتور عبد الوهاب عزت أن الحياة الجامعية تختلف اختلافًا جذريًا عن مرحلة التعليم المدرسى، حيث تتيح المرحلة الجامعية للطلاب متسعًا كبيرًا من الأنشطة بما يثرى مهارات التواصل و يمنحهم مزيدًا من الخبرات الحياتية التى تؤهلهم لمواجهة سوق العمل، واكتشاف المواهب التى تسهم فى ترسيخ مكانة مصر الثقافية والفنية والأدبية فى العالم العربي.

وأضاف الفنان محمد ثروت أننا فى أمس الحاجة فى الفترة الحالية إلى تغيير جذرى فى التفكير وخلق أنماط جديدة ومتطورة تقدم رؤية إيجابية لخدمة الوطن فى مواجهة الأفكار السلبية الهدامة والنقد غير البناء، وحث الطلاب على المشاركة الإيجابية فى بناء مصر الحديثة.

كما أكد الدكتور طارق منصور، وكيل كلية الآداب، على ضرورة ربط الحياة العلمية للطالب بالحياة العملية بما يسهم فى إكتشاف مواطن النبوغ والتميز عند شباب الجامعة و يعود فى الوقت نفسه بالنفع على المجتمع ككل باعتبار الشباب هم النواة الحقيقية للبناء والتقدم لأى مجتمع.

وأشارت الدكتورة هبة شاهين، مدير المركز الإعلامى للجامعة ورئيس قسم الإعلام بكلية الآداب، إلى ضرورة منح الشباب الفرصة للتعبير عن مواهبه و أحلامه و طموحاته بشكل عملى و ليس بمجرد شعارات مرسلة، لافتة إلى أن مبادرة " أولاد مصر " تمثل خطوة غير مسبوقة لتحقيق ذلك بشكل عملى على أرض الواقع.

وأضاف الدكتور إيهاب لطفى، أمين الجامعة المساعد، أن المبادرة لن تقتصر على الجوانب الأدبية والفنية بل ستشمل الترجمة والتصوير و النحت.

وفي ختام اللقاء وجه الدكتور عبد الوهاب عزت بضرورة البدء فى اتخاذ الخطوات العملية لإتمام هذه المبادرة لتكون باكورة نشاط الجامعة مع مطلع العام الجامعى الجديد ، مؤكدًا أن جامعة عين شمس كانت ولازالت مصنعًا لتفريخ واكتشاف المواهب ونقطة انطلاق لآفاق أرحب فى شتى المجالات.