تمكنت هيئة الرقابة الإدارية بالغربية برئاسة اللواء حيدر منصور رئيس الهيئة اليوم من شن حملة على عدد من المدارس بمركزى سمنود وقطور لمتابعة مدى استعداد تلك المدارس لبدء العام الدراسى الجديد .

قاد الحملة العقيدان عبد الله سلطان ومحمد علاء عضوا الهيئة بالتنسيق مع مسئولي التربية والتعليم وتم تفقد عدد من مدارس مركزى سمنود وقطور.

وتم خلال الحملة رصد بعض الملاحظات بمدرسة مؤسسة الشهيد أحمد أبو رية الابتدائية ومدرسة بلتاج الإعدادية بقرية بلتاج منها عدم تجهيز الفصول تجهيزًا متكاملًا لاستقبال الطلاب خاصة مع قرب بداية العام الدراسى وتعطل بعض الأجهزة بالمعامل وسوء حالة نظافة دورات المياة مما يعوق العملية التعليمية .

كما تبين خلال الجولة التى قام بها العقيد عبد الله سلطان عضو الهيئة ببعض مدارس قرية ميت حبيب بسمنود صدور قرار إزالة لمدرستين إبتدائية وإعدادية بالقرية مما ترتب عليه زيادة الكثافة الطلابية فى المدارس الأخرى فضلًا عن بعد المسافة وعدم تجهيز المدارس بالشكل الكامل لاستقبال الدراسة .

وتم إخطار مديرية التربية والتعليم لتلافى تلك الملاحظات والعمل على إزالتها قبل بداية العام الدراسى لاستقبال الطلاب .