أعرب أحمد فتحي، مدافع النادي الأهلي، عن غضبه من لقب "اللاعيبة الكبار" الذي يطلق عليه ضمن بعض لاعبي القلعة الحمراء خلال الآونة الأخيرة، وقال "أنا زهقت من كلمة اللاعيبة الكبار، أنا مش كبير".

وأضاف "فتحي" في تصريحات تلفزيونية ببرنامج الملاعب اليوم، المذاع على فضائية "الحياة"، لست منوط بأي شئ تجاه لاعبي الفريق، فلست أنا من سيدير النادي، بالإضافة أنني أقول لمن يدعي بأن علينا "لم شمل الفريق" بأنه لا يوجد شئ مفكك بالفريق حتى نسعى للمه، مشيرا بأن الفريق واجهه سوء حظ خلال الفترة الأخيرة وليس إلا.

وأوضح مدافع النادي الأهلي، بأن عدم التوفيق شئ طبيعي في كرة القدم، وأن على الجميع الاجتهاد، وليس هناك ما يسمى باللاعبين الكبار، فالاجتهاد والأداء داخل الملعب هو الفيصل.

واستنكر "فتحي" بعض الأسئلة التي وجهها الصحفيين للمدير الفني الجديد حسام البدري "هتعمل إيه مع اللاعيبة الكبار؟"، مؤكدا اعتراضه على ذلك اللقب وتلك الصيغة، مستشهدا بالكابتن عصام الحضري وعطائه حتى ذلك السن الذي يلعب به حتى الآن.