أعلنت وزارة التربية والتعليم في بيان لها ، أنه في إطار اتفاقية التعاون مع اليابان في مجال التعليم من خلال الشراكة المصرية اليابانية بالتعليم الموقعة تم تفعيل التجربة اليابانية على عدد (2) مدرسة قائمة ، (كتجربة مبدئية للعام الدراسي 2015/2016) Pre Pilot Schools

وأوضحت الوزارة أنه سيتم تحويل (10) مدارس قائمة بالعام الدراسي 2016/2017، إلى مدارس تعمل بأسلوب التعليم الياباني كتجربة استطلاعية pilot school، كما يتم التخطيط لتحويل عدد (100) مدرسة قائمة بالفعل إلى مدارس تعمل بأسلوب التعليم الياباني بداية من العام الدراسي 2017/2018، هذا بالإضافة إلى التخطيط لإنشاء عدد (100) مدرسة جديدة ستعمل بأسلوب التعليم الياباني ، حيث تم توفير قطع أراض لعدد (30) مدرسة وتم إعداد الرسومات الهندسية وجار التجهيز لإقامة المدارس عليها).

وأشارت الوزارة إلى أن الجانب الياباني سيقدم الدعم الفني من خلال الخبراء اليابانيين لتطبيق أنشطة التوكاتسو والتجهيزات المطلوبة للمدارس، بالإضافة إلى تقديم منح دراسية؛ لتدريب المعلمين والكوادر الإدارية داخل مصر وباليابان.

وأوضحت أن الاتفاقية جاءت أثناء الزيارة التاريخية للرئيس عبد الفتاح السيسي لدولة اليابان، والمعروفة بـ (الشراكة المصرية اليابانية للتعليم)، والتي تتضمن تطبيق جوهر أسلوب التعليم الياباني والإدارة المدرسية في المدارس المصرية وكذلك الخبرة اليابانية المعروفة بـ (توكاتسو)؛ لتعديل اخلاقيات وسلوكيات التلاميذ.