مبادرة من “بزنس فرانس”، سيتضمن الجناح الفرنسي أكثر من اثنين وعشرين عارضاً وشركة ناشئة فرنسية متخصصة في التكنولوجيا الرقمية في معرض “جيتيكس” لهذه السنة، وذلك بالقاعة رقم 4 وقاعة زعبيل الجديدة من 16 الى 20 من شهر اكتوبر. بمساعدة “بزنس فرانس” ستكون الشركات العارضة ضمن 500 شركة ناشئة متوقع حضورها لهذه السنة وفرصة للالتقاء بأكثر من 200 من أصحاب رؤس المال والمستثمرين.
وستحظى الشركات ايضاً بفرصة التنافس للفوز بمليون دولار امريكي ضمن مسابقة جيتيكس للشركات الناشئة.
هذا وتشمل القطاعات التي تغطيها هذه الشركات كل من حلول الشبكات والبرمجيات ومفاهيم الآلة إلى الآلة (M2M) والتطبيقات المحمولة والتأمين المعلوماتي والاتصالات. والجديد هذه السنة وجود أربع شركات فرنسية ناشئة (وهي شركات بل أند ويسون وفاموكو بلوش وثينك أند جو إن.إف.سي) حيث ستقدم هذه الشركات ابتكاراتها الاحلالية.
كما سيتواجد أيضاً في الجناح الفرنسي الوكالة الإقليمية للتنمية والاستثمار والابتكار بجزيرة لاريونيون (NEXA) التي سيصاحبها خمس شركات مبتكرة بهدف إلقاء الضوء على خبرة أقاليم ومقاطعات ما وراء البحار الفرنسية.
وقد صرح السيد فيصل مجيد، المدير المسؤول عن تنظيم الجناح الفرنسي بوكالة بيزنس فرانس قائلا: “لقد أردنا تقديم برنامج معد بناء على الطلب للعارضين الفرنسيين بهدف مصاحبتهم خلال مختلف مراحل تطورهم في منطقة الخليج. ومن خلال الاشتراك في معرض جيتكس، سيستفيد العارضون من خبرتنا لمقابلة عملاء جدد وبالتالي لتطوير تعاون قوي مع متخذي القرار المحليين. وسيتم توفير قسم للاستقبال بكلا الجناحين بهدف توجيه الزائرين إلى العارضين الفرنسيين المعنيين.”
وينصح الزوار الذين يرغبون في لقاء الشركات الفرنسية في الجناح الفرنسي بالتوجه الى قاعة 4. سيتم انشاء المنطقة الخاصة بالشركات الناشئة في قاعة زعبيل الجديدة. ستكون كتالوجات الشركات المشاركة متاحة حسب الطلب.
السوق الفرنسي للتكنولوجيا الرقمية:
إعتراف دولي بالصناعة الرقمية الحيوية، تظهر من خلال نمو العديد من الشركات الفرنسية الناشئه، ترتكز على مجموعة متنوعة من المبادرات و مليار يوروفي تمويل رأس المال المؤسس.
شهد عام 2015 انطلاقة جيدة للصناعة الفرنسية في مجال البرمجيات وخدمات تكنولوجيا المعلومات من خلال تحقيق نمو بلغ 2.2%. وكان هذا النمو مدعوماً بالمشاريع المرتكزة على تكنولوجيا الـSMACS (البرمجيات الاجتماعية والتطبيقات المحمولة والتحليل والحوسبة السحابية والتأمين) التي حققت نمواً بلغ 16.9% مسجلة 5.6 مليار يورو. أما عام 2016 فإن النمو المتوقع هو 2.6%.
وطبقاً لشركة إي.ديه.سيه ونقابة المتخصصين في الصناعة الرقمية “سانتك نوميريك” فإن إصدار البرمجيات وخدمات المعلومات والاستشارات التكنولوجية مثلت في فرنسا عام 2015 سوقاً هاماً بلغ 50.5 مليار يورو بزيادة 2.2% خلال عام.