أكد الدكتور أيمن عبد المنعم، محافظ سوهاج، على أهمية يقظة جميع الأجهزة والاستعداد الدائم لمواجهة أي خطر تتعرض له المحافظة.

وجاء ذلك خلال الاجتماع التحضيري لمواجهة أزمة تعرض المحافظة للخطر سيول ظهر اليوم بقاعة المؤتمرات بديوان عام المحافظة وبحضور المحاسب كمال شلبي، سكرتير عام المحافظة اللواء مصطفى مقبل، مدير أمن سوهاج، والعميد نبيل شحاتة، المستشار العسكري للمحافظة، ولفيف من السادة وكلاء الوزارات ورؤساء المدن والمراكز والأحياء والقيادات التنفيذية والشعبية والمجتمع المدني.

وشدد المحافظ على ضرورة العمل الجماعي والتواصل المستمر وتبليغ القيادات والقوات المسلحة والأجهزة الأمنية وغرف العمليات بالأحداث وسرعة الأداء في مواجهة مثل هذه الأزمات في حالة وقوعها.

وناقش الاجتماع كيفية إدارة أزمة السيول وذلك من خلال عرض خطة افتراضية موضوعة واختيار نزلة عمارة بطهطا كمثل افتراضي للتطبيق عليه وتوضيح كيفية استعداد قطاعات الدولة لهذه الأزمة منها مديرية الري وشركة مياه الشرب والصرف الحي والصحة والتموين وقطاع الكهرباء والغاز والحماية المدنية والأجهزة الأمنية والنجدة والمرور والإسعاف وشرطة المسطحات المائية والبيئة.

ومن جانبه عرض كل قطاع الإجراءات التي سيتم اتخاذها في حالة وقوع الأزمة ومنها عمل غرف عمليات بكل قطاع وبموقع الحادث وسرعة التبليغ عنه وغلق الطرق وإيجاد طرق بديلة وعمل المعسكرات واتخاذ اللازم فيما يخص شبكات المياه والكهرباء والغاز ورفع درجات استعداد القصوى من الإسعاف والصحة والمستشفيات والعيادات والتموين حيال المتضررين وتجهيز المعدات اللازمة من اللودرات وسيارات الكسح وسحب المياه وسيارات الإطفاء وسيارات لنقل المصابين بالإضافة إلى اللنشات السريعة والإسعافات اللازمة التي يقوم بها الهلال الأحمر وتوفير خيام مجهزة وتخصيص أماكن مناسبة لاستقبال المتضررين.