أوضح أحمد عبد الخالق الشناوي، الخبير الدولي في الموارد المائية: “إن المحادثات حول سد النهضة هزلية ولا يمكن أن تأتي بأية نتيجة، ومثلها مثل مفاوضات إسرائيل مع فلسطين، مشيرا إلى أن إسرائيل وراء تنفيذ السد”.
وأضاف الشناوي أن سد النهضة مبني على فوالق أرضية خطيرة تهدد بانهيار السد ما يهدد بمحو مصر والسودان مع الخريطة وقال: «إحنا في مصيبة».
وأوضح خلال برنامج «ستوديو الأخبار»، على قناة «تن»: “إن وزير الري أكد أن المكاتب الاستشارية رأيها استشاري ولو اختلفوا مع أية دولة يتم الاستعانة بخبير دولي ويكون كلامه قرارا نافذا الأمر الذي يهدد بحرمان مصر من الماء.