رأت جيلان جبر، الباحثة الاستراتيجية، أن تفاقم أزمة ألبان الأطفال المثارة حاليًا سببها سوء إدارة الأزمة، حيث أن وزارة الصحة جعلت نفسها الجهة الوحيدة المسئولة عن منح الأم لبن صناعي او تمنعه، وعندما تدخلت القوات المسلحة للمشاركة في حل الأزمة تعرضت لحملة ضخمة من الهجوم والسخرية والتشكيك أنها تحتكر لبن الأطفال.
وقالت في حوارها ببرنامج “صباح أون” المذاع على شاشة “أون تي في”، اليوم الأحد، إنها ترى أن أفضل حل للأزمة يكمن في الرضاعة السياسية بلبن وطني.