عقد مجلس الجامعات الخاصة والأهلية اجتماعا ظهر اليوم برئاسة الدكتور أشرف الشيحى وزير التعليم العالى والبحث العلمى، وذلك بجامعة 6 أكتوبر، بحضور الدكتور عز الدين أبو ستيت أمين المجلس، والدكتور عصام خميس نائب وزير التعليم العالى والبحث العلمى لشئون البحث العلمى، والدكتور حسام الملاحى مساعد أول الوزير للعلاقات الثقافية والبعثات وشئون الجامعات.

وأشار الوزير، فى بداية الاجتماع، إلى زيارته للمنيا لافتتاح أسبوع فتيات الجامعات المصرية الحكومية، معربا عن سعادته باهتمام الجامعات الحكومية بالأنشطة الطلابية.

وطالب الجامعات الخاصة بتشجيع الأنشطة الطلابية من خلال إعداد برامج طلابية مكثفة في كافة المجالات بهدف انخراط أنشطة الجامعات الخاصة مع الجامعات الحكومية من أجل تكوين الشخصية المتكاملة للطالب الجامعي باعتباره عنصرًا مهمًا فى العملية التعليمية، وكذا إكسابه مهارات التواصل الاجتماعي والمهارات الحياتية والقيادية.

ووافق المجلس على اقتراح وزير التعليم العالى والبحث العلمى الخاص بوضع رؤية وخطة تنافسية بين الجامعات الخاصة فى مجال خدمة المجتمع، وإقامة مسابقات مشتركة للاسهام فى تنمية المهارات الإبداعية والإبتكارية للطلاب فى المجالات الثقافية والاجتماعية والفنية والرياضة.

وأكد الشيحى ضرورة الاهتمام بعمل مسابقات بينية بين الجامعات الخاصة وبعضها فى جميع الأنشطة سواء ثقافية أو رياضية أو جوالة أو خدمة مجتمع أو الابتكار والإبداع وغيرها، مشددا على أهمية وضع رؤية للأنشطة الطلابية بالجامعات الخاصة، واقترح الوزير تشكيل لجنة لوضع الإطار المؤسسى لهذه الأنشطة.

ووافق المجلس على زيادة أعداد الطلاب بكليات التمريض بجميع الجامعات بنسبة 20%، وذلك نظرا لندرة التخصص واحتياج المجتمع لهذه المهنة المهمة فى المجال الطبى، وتشجيع الجامعات على اعطاء منح مجانية لطلبة التمريض، كما وافق المجلس على تخفيض الحد الأدنى للقبول بكليات الاعلام واللغات لـ 62%، والاقتصاد وإدارة الأعمال لـ 60%، وكلية الفنون التطبيقية لـ 68%.

ووافق المجلس على قبول صور أوراق شهادات طلاب الشهادات المعادلة العربية والأجنبية، نظرا لطلبات أولياء الأمور الملحة والخاصة بطلاب الشهادات الأجنبية من تأخر وصول الشهادات الأصلية لتقديمها للجامعات الخاصة على أن يتم استيفاء الأصول مصحوبة بإقرار من ولى الأمر حتى موعد غايته 15 أكتوبر القادم، مع التأكيد على أنه فى حالة ثبوت المخالفة لا يحق للطالب استرداد ما تم سداده من مصروفات، كما أنه يحال للنيابة العامة بتهمة التزوير.

ووافق المجلس على اعتماد الموافقة على بدء الدراسة بالجامعة المصرية - الصينية خلال العام القادم 2016 - 2017، على أن تكون الدراسة بكلية الهندسة بالجامعة بمنطقة حلمية الزيتون بالقاهرة، وتشجيعا للطلاب المتفوقين علميا وغير القادرين وطلاب المناطق النائية وافق المجلس على إقتراح الوزير على تخصيص مقعد إضافى فى ذات الكلية لكل منحتين كاملتين تقدمها الجامعة.

وأحيط مجلس الجامعات الخاصة والأهلية علما بالموافقة على زيادة الأعداد المقرر قبولها بكلية الإعلام بجامعة الأهرام الكندية لتصبح 250 طالبا، وكلية الإعلام بجامعة 6 أكتوبر لتصبح 250 طالبا، وكلية الإعلام بالجامعة البريطانية لتصبح 250 طالبا، وكلية الإعلام بالجامعة الحديثة للتكنولوجيا والمعلومات لتصبح 250 طالبا، وكلية إدارة الأعمال بجامعة الأهرام الكندية لتصبح 350 طالبا، وكلية العلاج الطبيعى جامعة بدر لتصبح 300 طالبا.

كما وافق المجلس على بدء الدراسة بكلية الصيدلة بجامعتى الجيزة الجديدة بعدد 150 طالبا، وجامعة حورس بعدد 250 طالبا، وذلك اعتبارا من الفصل الدراسى الأول للعام الجامعى 2016- 2017.

وقدم عز الدين أبو ستيت أمين المجلس الشكر للجامعات التى التزمت بقرار المجلس بزيادة المصروفات الدراسية بنسبة 5% أو أقل، مشيرا إلى إرسال خطابات للجامعات التى زادت مصروفاتها الدراسية عن هذه النسبة بطلب رد القيمة الزائدة من مصروفات الفصل الدراسى الثانى.

وعرض المجلس مخرجات مشروع "ICTP" بوحدة إدارة مشروعات تطوير التعليم العالى بالوزارة فى مجال تكنولوجيا المعلومات والتى يمكن للجامعات الخاصة أن تستفيد منها فى الوصول بالعملية التعليمية لأقصى درجة من الجودة ورفع تصنيف وترتيب الجامعات عالميا وتيسير الحصول على المعلومات والبيانات لمتخذى القرار ومجتمع المستفيدين ومن هذه المشروعات، وأكد الشيحى على جودة هذا المشروع آملا أن تمتد مظلة خدمته لمنظومة التعليم فى مصر.

كما وافق المجلس على تشكيل لجنة من بعض رؤساء الجامعات ومستشارى الوزير لدراسة الحالات الصارخة ذات المجاميع العالية التى لم يتم قبولها بقوائم الانتظار فى كليات المجموعة الطبية على أن يتم اعتماد قرار اللجنة من الوزير، كما وافق المجلس على تخفيض المخالفة بالنسبة لكلية الصيدلة جامعة المستقبل إلى 91 طالبا على أربع سنوات بدلا من 182 سنويا حرصا على المؤسسة التعليمية خاصة وأن الكلية على وشك الحصول على الاعتماد.