شنت إدارة مراقبة الأغذية بمديرية الصحة بالغربية والمكاتب المركزية التابعة لها، حملات مفاجئة لضبط السلع المغشوشة والمنتهية الصلاحية لإحكام السيطرة على السوق قبل حلول عيد الأضحى المبارك، حيث فاجأت المخازن والشركات العاملة في المواد الغذائية، وتم ضبط كميات كبيرة من المسلى والجبن والمخللات المنتهية الصلاحية.

كان الدكتور محمد شرشر، وكيل وزارة الصحة، شكل لجنة برئاسة الدكتور سيد أبو فريخة، مدير الوقاية بالمديرية، والدكتور محمد شكر، مدير الأغذية، والششتاوي، نجم مراقب عام، ومحمد سيد أحمد ومحمد البحيري، مرابين.

أسفرت الحملة عن ضبط 43 طن مخللات غير صالحة للاستهلاك الآدمي بمصنع مخللات غير مرخص بقرية الشهاوي مركز زفتى، كما تم ضبط 45 كيلو مواد غذائية منتهية الصلاحية بشركة تابعة لحي أول طنطا وضبط 12 كيلو جبن أبيض غير صالح بالشركة العامة لتجارة الجملة بمركز طنطا وضبط 45 كيلو حلاوة طحينة غير صالحة بمصنع بطنطا وضبط 260 كيلو قمر الدين غير صالح بثلاجة بطنطا وضبط 60 كيلو أرز بسمتي لعدم تدوين فترة الصلاحية بطنطا وضبط 25 ألف لتر بمخزن لشركة سيناكولا، لإضافة محليات صناعية عليه بقرية شبراملس مركز زفتى وضبط مخبز به 163 كيلو عجوة فاسدة بطنطا، وضبط 43 كيلو حلاوة طحنية غير صالحة بمحل بالسنطة، وضبط طن و200 كيلو ملح غير مطابق بمركز المحلة، وضبط 23 صنف منهية الصلاحية بسوبر ماركت بطنطا، وضبط أكثر من 15 طن سمن غير مطابقة بشركة الجملة وضبط أكثر من 150 كيلو عسل مغشوش.