أمر المستشار مصطفى توفيق، رئيس نيابة الوراق، بدفن جثة ربة منزل لقت مصرعها بعدما اختل توازنها وسقطت من الطابق الثالث أثناء تنظيف شرفة الشقة.

كشفت تحقيقات أحمد طلعت وكيل النيابة، أن الوفاة طبيعية وأكد التقرير الطبي المبدئي، أن الجثة لربة منزل في العقد الثالث من العمر، مصابة بكسور بالغة في أنحاء من جسدها وتوفيت على الفور متأثرة بإصابتها.

وأكدت تحريات المباحث حول الواقعة أن المجني عليها كانت تقوم بتنظيف شرفة شقتها الكائنة بالطابق الثالث، فاختل توازنها وسقطت غارقة في دمائها.