أكد شريف إكرامي حارس مرمى الأهلي أن حراسة مرمى الفريق الأحمر بخير، ونفي وجود أي أزمات أو تقصير في هذا المركز، معربا في الوقت ذاته عن سعادته بتولي حسام البدري منصب المدير الفني للأهلي.
وقال إكرامي - في تصريحاته للموقع الرسمي للنادي الأهلي - “ليس معنى غياب التوفيق عني أو عن أي حارس في رباعي حراسة المرمى بالأهلي خلال مباراة أو اثنين أن هناك أزمة، فالتقييم الفني للحراس كأي خط بالفريق من خلال رؤية الخبراء يكون تقييم طويل المدى من خلال موسم أو أكثر، لكن البعض حاول تصوير أن هناك أزمة في هذا المركز وهو تقييم أو تحليل غير منطقي على الإطلاق”.
وأضاف إكرامي، “قيد أربعة حراس مرمى في قائمة الأهلي هو ما يضيف الشعور للبعض أن هناك زخم في هذا المركز، لكن في حقيقة الأمر نحن اعتادنا على وجود 4 حراس دائما في مركز حراسة المرمى، ثلاثة منهم مقيدين وحارس تحت السن، وهذا حدث من قبل في وجود محمود أبو السعود”.
وأوضح أنه لم يفكر في الرحيل عن الأهلي خلال الفترة الماضية أثناء تولي الهولندي مارتن يول الإدارة الفنية للفريق، مضيفا “رحيلي عن الأهلي أمر غير منطقي وما تردد في هذا الشأن مؤخرا أثناء جلوسي على الدكة أمر غير صحيح وهي مجرد شائعات فقط، فأنا أثناء تجديد تعاقدي للأهلي أخر مره تحدثت أنني لن أرحل إلا إذا طلب النادي مني ذلك، ولن أعتزل سوى في الأهلي”.
وعن قيادة حسام البدري للفريق قال إكرامي، “وجود حسام البدري أمر يدعو للتفاؤل في هذا التوقيت، ويجب أن تطمئن الجماهير لوجوده، فمراحله السابقة مع الفريق تضمنت العديد من النجاحات من الناحية الفنية، بالإضافة لتحقيق إنجازات وبطولات في وقت صعب، وأطالب الجماهير جميعها بمساندته، لأنه رجل المرحلة الحالية واللاعبين جميعا في ظهره لتلبية متطلبات النادي وجماهيره”.