انتهت أمس التصفيات النهائية للفرق المتنافسة، ليتم تشكيل المنتخب المصرى الذى سيشارك فى بطولة العالم للالعاب الالكترونية المقامة خلال الفترة من 4 الى 9 أكتوبر القادم بمدينة جاكارتا الإندونسية، والتى ينظمها الاتحاد الدولى للالعاب الالكترونية، فى ألعاب ليج أوف ليجنيد (League of Legends ) و لعبة كونتر سترايك Counter-Strike ، و لعبة هرتستون (Hearthstone ).

وقد فازأعضاء المنتخب بتصفيات البطولة عبر الانترنت على مدار أسبوعين وإجتياز المسابقات الختامية التى أقيمت أمس السبت 3 سبتمبر على مسرح وزارة الشباب والرياضة، والتى شارك فيها أكثر من 450 لاعب ولاعبة، وليتكون المنتخب المصرى من اللاعبين، ايهاب فهمى ، ورامى عبد الرحمن، وأحمد محمد سرايا، ومحمد وائل، ومروان ياسر فى لعبة ( كونتر سترايك ).

وعمرو أشرف، وكريم أحمد، ورامى إبراهيم، وأحمد سمير، وأحمد أبو جلاله فى لعبة ( ليج أوف ليجنيد )، واللاعب على غباشى فى لعبة ( هارت ستون ) .

وقال شريف عبد الباقى رئيس الاتحاد المصرى، انه تقرر أن تبدأ اجراءات السفر من اليوم التالى للبطولة وتسجيل الفائزين فى جداول البطولة الدولية، وسوف يتم دعوة الحاصلين على المركز الثانى ليكونوا ضمن المنتخب والانضمام لفترة الاعداد مع زملاءهم المسافرين، والاستعانة بهم فى حالة تعثر احد اعضاء الفرق الفائزة عن السفر، وكذلك التمثيل بالمنتخب فى الارتباطات المحلية والدولية القادمة.

واضاف عبد الباقى عدة جهات تقدمت لبحث دعم الفريق من خلال توفيرإمكانيات التدريب من أجهزة وإنترنت فائق السرعة يحاكى المستويات العالمية، وسوف يتم التخطيط مع الشركة المنظمة والفائزين لافضل الطرق فى الاستعداد لبطولة العالم.

وأشاد عبد الباقى بالدعم الذى قدمته وزارة الشباب والرياضة وعلى رأسها المهندس خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة بما وفرته من دعم إدارى وفنى، وحضور الاستاذ محمود الحلو المدير التنفيذى للوزارة لجانب من النهائيات، مما كان له عظيم الاثر على المتسابقين بإن الدولة ممثلة فى الوزارة أصبحت مهتمة بالرياضة الالكترونية وتأكيده على توفير كافة الامكانيات المتاحة للاتحاد واللاعبين، و قد شاهد ختام البطولة أكثر 1500 شاب أكتظت بها جنبات مسرح وزارة الرياضة، وتحمل أمن الوزارة عبء تنظيم دخولهم وخروجهم رغم عدم توقع استقبال هذا العدد، وتفهم الشباب هذا المجهود وقاموا بعمل فرق من المتطوعين للدخول والخروج الى المسرح.