تلقى النجم التركي بوراك اوزوجيفيت عرضا من إحدى الشركات الخليجية بإنتاج دمي تحمل وجهه ووجه حبيبته فهرية أفجين مقابل أن يحصل على مليون دولار.

"بوراك" لم يرد على هذا العرض حتى الآن، إلا أن المواقع التركية تداولت الخبر ووصفته بالعرض المغري.