أحمد المحمدي وغزال يحققان انجازا تاريخيا للمحترفين .. فيديو

حقق الثنائي المصري احمد المحمدي ظهير أيمن فريق هال سيتي الانجليزي، وعلي غزال لاعب وسط فريق ناسيونال ماديرا البرتغالي انجازا تاريخيا للمحترفين المصريين بارتداء شارة القيادة لفرقهم في مباريات رسمية في بطولتي الدوري الانجليزي الممتاز، والدوري البرتغالي الممتاز على الترتيب.

وقال خالد طلعت الناقد الرياضي بموقع "صدى البلد" في تصريحات مع كابتن أحمد بلال في برنامج "اللعبة الحلوة" على قناة "ال تي سي" أن المحمدي أصبح ثالث أقدم لاعبي هال سيتي ، وأنه ارتدى شارة القيادة لفريقه في أكثر من مباراة ، وهو انجاز غير مسبوق للاعبين المصريين.

وأضاف أن هناك بعض اللاعبين المصريين المحترفين ارتدوا من قبل شارة القيادة لفرقهم منهم هاني رمزي في ألمانيا ، والثلاثي أحمد حسن وعبد الظاهر السقا وأيمن عبد العزيز في تركيا ، ولكن لم يسبق لأي لاعب مصري ارتداء شارة قيادة فريقه في الدوري الانجليزي الممتاز ، وأن المحمدي هو أول لاعب يحقق هذا الانجاز

وقال "طلعت"، أن غزال أصبح القائد الأول لفريقه ناسيونال ماديرا وأنه أصبح يرتدي شارة القيادة لفريقه في كافة المباريات التي يخوضها في الدوري البرتغالي الممتاز ، وهو ما يعد انجازا كبيرا للاعب

وأشار الى أن علي غزال تعرض للظلم في المنتخب المصري في فترة مشاركته تحت قيادة شوقي غريب، حيث أشركه في مركز المدافع المساك، رغم أنه يلعب مع فريقه كلاعب وسط مدافع وبالتالي لم يظهر بمستوى جيد وتعرض للظلم أمام الجماهير والاعلام في مصر.

أضف تعليق