قضت محكمة جنايات شمال القاهرة المنعقدة في طرة، برئاسة المستشار حسين قنديل بحكمها في قضية "خلية طنطا الارهابية"، والتي تحمل رقم 60 لسنة 2014 حصر أمن الدولة العليا، والتي تضم 13 متهما، بإعدام كلا من هم إبراهيم محمد إبراهيم "محبوس"، أحمد محمد مصطفى "هارب " ، إسلام قطب عبد الخالق "هارب"، حسام رزق بلتاجى "هارب".. والحكم بالسجن المشدد 10 سنوات لكل من: أحمد محمد محمد "محبوس " ، عماد معتمد عثمان "محبوس" ، طارق نبيل أمين "محبوس " أحمد حمدى عمر "محبوس " ، على محمد عمر "محبوس " أسامة أحمد أحمد.

كما قضدت بالسجن المشدد 15 سنة لكل من المتهمان شريف حسين خليل "هارب " ، رضا سعد محمد "هارب " وببراءة المتهم فوزى محمد "محبوس".

وكانت المحكمة برئاسة المستشار حسين قنديل، وعضوية المستشارين سامي زين الدين وعفيفي عبدالله المنوفي، قررت في يوليو الماضي إحالة 4 متهمين إلى المفتي لأخذ الرأي الشرعي في إعدامهم، وحددت جلسة اليوم للنطق بالحكم.

وكشف أمر الإحالة الذي أعدته النيابة أن المتهمين في الفترة من أغسطس 2013 وحتى مارس 2014، أنشأوا وأسسوا جماعة إرهابية على خلاف القانون، تدعو للخروج على الحاكم واستهداف ضباط الجيش والشرطة وقلب نظام الحكم، وحيازة الأسلحة والذخيرة دون ترخيص، وتصنيع مجموعة من كواتم الصوت وحيازتها، وحيازة جهاز التلسكوب المُستخدم للتركيب أعلى الأسلحة الآلية، وحيازة منشورات ومطبوعات تروج لأفكار الجماعة الإرهابية.