استقبل اللواء عادل الغضبان، محافظ بورسعيد، سامح عاشور، النقيب العام للمحامين، وأعضاء مجلس نقابة المحامين، وأحمد عبد النعيم، نقيب المحامين ببورسعيد، قبل انطلاق المؤتمر العام للمحامين مساء اليوم، الأحد.

ورحب محافظ بورسعيد خلال اللقاء بنقيب المحامين الذي يمثل قامة قانونية كبيرة، وكذلك بمشاركة أكثر من 4 آلاف محام من مختلف محافظات مصر، الذين يشاركون في الموتمر السنوي للمحامين، الذي يقام في الفترة من 4 حتى 7 سبتمبر الجارى.

وقدم المحافظ الشكر لمجلس نقابة المحامين على ثقتهم في محافظة بورسعيد واختيارها لإقامة هذا الحدث الكبير، وهو المؤتمر الذي يضم جموع المحامين من مختلف محافظات مصر.

وعرض الغضبان، خلال اللقاء، المشروعات التي تجري بمنطقة شرق بورسعيد، التي تشهد أعمال تنمية عملاقة، حيث أوضح أنه يجري العمل في إنشاء أرصفة بحرية بطول 5.5 كيلومتر، سوف ترفع تصنيف ميناء شرق بورسعيد ليصبح واحدة من أفضل الموانئ المحورية بالعالم، وكذلك إنشاء 3 أنفاق لتكونة إضافة قوية لمنظومة الطرق، وتعد نقلة كبيرة لشبكة الطرق بمصر، بالإضافة إلى المنطقة الصناعية التي تقوم على مساحة 40 مليون م2، وكذلك المنطقة اللوجستية.

وقال المحافظ إنه سوف يتم تنظيم رحلات لجموع المحامين للتعرف على الطبيعة على ما يجري من أعمال بالمنطقة بأيدٍ مصرية.

كما أشاد المحافظ بالدور الكبير التي تقوم به نقابة المحامين بالمحافظة، مشيرا إلى أن المحافظة تعمل على التواصل مع جميع النقابات بالمحافظة والخروج بنتائج إيجابية من أجل صالح بورسعيد.