لقى عامل مقيم بقرية كفر عليم التابعة لبركة السبع، مصرعه، اليوم الأحد، في ظروف غامضة، حيث عثر الأهالي على جثته ملقاة على الأرض بعد مقابر القرية.

تلقى اللواء خالد أبو الفتوح، مدير أمن المنوفية، إخطارًا من رئيس مباحث بركة السبع، يفيد بورود بلاغ من مستشفى بركة السبع المركزي، باستقبال المدعو "ع. ع. س. ش"، 65 سنة، عامل، ومقيم قرية كفر عليم، دائرة المركز، جثة هامة، مصابًا بجروح متعددة بالوجه والرأس، واشتباه نزيف بالمخ والأذن والأنف.

بالانتقال والفحص وسؤال نجليه كل من "شرف. ع"، 20 سنة، بدون عمل، و"س. ع. ع. س"، 15 سنة، عاطل، ومقيمان بذات الناحية، أفادا أنهما علما بوجود جثة والدهما ملقاة على الأرض بعد مقابر كفر عليم أثناء قيادته دراجته النارية، ولم يعللا سببًا للوفاة.

بتوقيع الكشف الطبي على الجثة بمعرفة مفتش الصحة، أفاد بأن الجثة بها إصابات عبارة عن "جروح متعددة بالوجه والرأس، واشتباه كسور بالجمجمة، واشتباه نزيف بالمخ والأذن والأنف"، ولا يمكن الجزم عما إذا كان هناك شبهة جنائية من عدمه.

تحرر عن الواقعة المحضر رقم 13799 جنح مركز بركة السبع لسنة 2016 م، كلفت إدارة البحث الجنائي باستكمال الفحص والتحري حول الواقعة وظروفها وملابساتها.