بعد شفائه وعودته إلى السينما.. أجمل مشاهد النجم «أحمد حلمي» في أفلامه السينمائية

عاد النجم أحمد حلمى، إلى مزاولة نشاطه الفنى مُجددًا، بعد فترة قاسية عانى فيها من المرض، ولكنه تلقى العلاج، حتى تم شفاؤه وها هو يعود إلى السينما مرة أخرى بعد الشفاء ليقدم أول أعماله الفنية بعد فترة التوقف الأخيرة وسيخوض "حلمى" موسم عيد الأضحى السينمائي بفيلمه الجديد "ألماظ حر" وفى هذا التقرير يرصد "صدى البلد" أجمل أفلام ومشاهد النجم الشاب، وأشهر الشخصيات التى قدمها في أفلامه السينمائية على الشاشة..

كانت بداية أحمد حلمى، من خلال التليفزيون في مسلسل "ناس ولاد ناس"، وبعد انتهاء المسلسل انقطع حلمي عن الوسط الفني بسبب تأديته الخدمة العسكرية، ليعود بعد ذلك ويعمل فترة كمهندس ديكور ثم مخرج لبرامج الأطفال في الفضائية المصرية.. بعدها خاض التجربة السينمائية، فوجدناه مميزاً فى "الناظر" و"55 إسعاف" و"عبود على الحدود".. وكانت هذه الأفلام نقطة التحوّل في حياته التمثيلية.. ليصبح نجم شباك.. فى "عسل أسود" و"آسف على الإزعاج" و"زكى شان" و"جعلتنى مجرماً" و"صايع بحر" و"ميدو مشاكل".. وغيرها من الأفلام الناجحة..

  • "إكس لارج":
قدّم النجم أحمد حلمى، واحداً من أجمل أعماله الفنية، وهو فيلم "اكس لارج"، الذى لعب فيه شخصية كوميدية وجادة ورومانسية فى الوقت نفسه، وهو الشاب البدين للغاية "مجدي"، الذي يعمل رسام كاريكاتير ناجحًا وموهوبًا.. وذات يوم، يحاول استرجاع ماضيه، فيجد أمام حبه الأول منذ الصغر، وهى فتاة جميلة تدعى "دينا"، ولكنه فى البداية يخفى عنها شخصيته، لبدانته غير الطبيعية، ومع مرور الاحداث، يقرر مجدى إنقاص وزنه من أجل إسعاد وتلبيه رغبة حبيبته، وبالفعل ينجح في ذلك بعد سلسلة من المتاعب الشاقة.

  • "صنع فى مصر":
جسَّد النجم أحمد حلمى، ضمن أحداث فيلم "صنع فى مصر"، شخصية علاء الفارسي، الذي يملك محلًا للعب الأطفال، لكن المحل يحقق مبيعات منخفضة، ويضطر لهذا السبب أن يحصل على قرض من أحد البنوك، وفي يوم ما، وعلى نحو غريب، يتحول "حلمى" إلى دب باندا.

  • "على جثتي":
أما فى فيلم "على جثتى"، جسّد أحمد حلمى دور "رؤوف"، الذى يعمل كمهندس ديكور ويملك معرضًا للأثاث، ونجد "حلمى" خلال الأحداث، شخصية شكّاكة جدًا لأبعد الحدود في التعامل مع من حوله.. وبعد حادث سير يتعرض له، يدخل رؤؤف في غيبوبة وتبقى روحه عالقة بين السماء والأرض.. فيريد أن يعرف رأي أصدقائه وأسرته عنه، ليُصدم فى العديد منهم، ويكتشف أخطاءه، ويحاول تداركها قبل فوات الأوان.

  • "بلبل حيران":
وجدنا فى فيلم "بلبل حيران"، النجم حلمى، وهو يجسد دور شاب يقع فى حب فتاتين، بل ويرتبط بكل واحدة مؤمنًا بمميزاتها، وبعد فترة، يحاول الكف عن هذا الحب المزدوج، فيذهب إلى طبيبة نفسية لتعالجه، ولكنه يجدها أيضًا تقوم بنفس الشىء وتحب شابين مرة واحدة، وفي النهاية يتزوجا ويتركون كل من أحبوهما.

  • "كدة رضا":
قدّم "حلمى" فى فيلمه "كدة رضا"، دورًا استثنائيًا، حيث جسّد النجم أحمد حلمى، ثلاث شخصيات دفعة واحدة، حيث تدور قصة الفيلم حول ثلاثة توائم يعيشون مع والدهم، الذى يستخرج لأولاده الثلاثة جميعًا أوراق رسمية باسم شخص واحد هو "رضا"، ولكن لكل منهم شخصية مختلفة، فالأول يدعى "البرنس" وهو ذو شخصية قوية ومسيطرة على شقيقيه، والثاني هو "بيبو" العاشق لكرة القدم والنادي الأهلي، أما الثالث فهو "سمسم" الضعيف والمنطوي على نفسه دائمًا.

أضف تعليق