قال متحدث باسم الحكومة الألمانية إن المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل ناقشت العلاقات الثنائية مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قبل بداية قمة مجموعة العشرين بالصين في أول اجتماع منذ محاولة الانقلاب الفاشلة في 15 يوليو.

وزاد تدهور العلاقات بعد محاولة الانقلاب عندما شكت أنقرة من أن برلين لم تكن سريعة وحاسمة بالدرجة الكافية في إدانة الانقلاب.

وقال المتحدث "ناقشت (ميركل وأردوغان) العلاقات الألمانية التركية وتعزيز تطبيق اتفاق (المهاجرين) بين الاتحاد الأوروبي وتركيا وبواعث القلق المشتركة بشأن الحرب الأهلية السورية."

ولم يذكر المتحدث ما إذا كانت ميركل وإردوغان تحدثا بشأن رفض تركيا السماح للمشرعين الألمان بزيارة القوات الألمانية في قاعدة إنجيريلك الجوية.

وحظرت تركيا الزيارات للقاعدة الواقعة قرب الحدود السورية منذ أقر البرلمان الألماني قرارا في يونيو يعلن أن مذبحة 1915 التي ارتكبتها القوات العثمانية بحق الأرمن إبادة جماعية لكن مشرعا ألمانيا قال أمس السبت إنه يتوقع حل القضية هذا الأسبوع.