أحالت النيابة الإدارية مدير عام بالشركة العامة للبترول للمحكمة التأديبية العليا لقيامه بارتكاب مخالفات مالية وإدارية وبمحاباة موظفين على حساب آخرين.

أكدت التحقيقات أن مجدي محمد على مدير عام الإدارة العامة للنظم والمعلومات بالشركة العامة للبترول، خرج على مقتضى الواجب الوظيفى، ولم يتخذ الإجراءات القانونية حيال موظفي الشركة مستخدمي الإنترنت بمقر الشركة برأس غارب رغم قيامهم باختراق الجدار الناري والتعامل مع بعض المواقع غير المسموح بها في أنظمة التعامل على الإنترنت.

وكشفت التحقيقات، أن المتهم تعسف وتعنت مع المهندس هشام محمد عبد الحميد بحقول مصر الشرقية التابعة للشركة بالبحر الأحمر، بأن أحاله للتحقيق لاختراقه الجدار الناري لشبكة الإنترنت الخاصة بالشركة والدخول إلى بعض المواقع غير المصرح بها دون غيره من زملائه بالإدارات والقطاعات المختلفة الذين ارتكبوا ذات الأفعال، وهو ما استوجب إحالته للمحكمة التأديبية.