أدانت محكمة سودانية، مدرسا بالإعدام شنقا، على خلفية اغتصابه تلميذة في المدرسة، خلال يوم دراسي.
وبحسب ما ذكرت صحيفة “المجهر” السودانية، فإن المحكمة اختارت تشديد الحكم، بالنظر إلى ارتكاب الجريمة من المدرس الذي يفترض أن يكون قدوة وحاميا للتلميذة.
وأضافت الصحيفة أن جريمة اغتصاب التلميذة التي تتابع دراستها في المستوى الثاني، تمت في إحدى المدارس الابتدائية بالعاصمة الخرطوم.
وتمت إدانة المدرس السوداني بالإعدام شنقا جراء اغتصاب التلميذة التي لا تتخطى السابعة من العمر، بموجب المادة 45 ب من قانون الطفل في البلاد .