أسفرت دراسة أجراها فريق من الباحثين الفرنسيين في المركز الدولي لأبحاث السرطان في فرنسا عن وجود أمراض السرطان خاصة سرطان القولون والكلى والرحم والثدى والبلعوم.

وقام الفريق العلمى بتحليل ملايين الدراسات، وتبين أن هناك أنواعا أخرى من السرطانات بدأت تنتشر فى المعدة والكبد والبنكرياس والمبايض والغدة الدرقية وذلك بعد تكاثر عدد الخلايا الحيه فى النخاع العظمى.

وقد أثبتت الدراسة أن معظم أعضاء الجسم تزداد خطورة الإصابة بالسرطان مع زيادة الوزن.