وضعت مديرية أمن الإسكندرية، برئاسة اللواء عادل تونسي، خطة محكمة لتأمين مباراة القمة بين ناديي الأهلي والزمالك، المقررة غدًا الإثنين، باستاد برج العرب، في نهائي كأس مصر، وذلك في إطار حرص وزارة الداخلية على انتظام سير المنظومة الرياضية، وتقديم كافة أوجه التعاون لتأمين كافة اللقاءات الرياضية.
وأكد اللواء عادل تونسي بدء العمل بالخطة الأمنية الموضوعة لتأمين المباراة، و خروجها بالشكل الأمثل، والتي تبدأ بتكثيف الخدمات الأمنية على كافة الطرق المؤدية إلى الإستاد، عن طريق نشر عدة نقاط أمنية من إدارة المرور، و إدارة تأمين الطرق، بالاشتراك مع إدارة البحث الجنائي.
وكلف “تونسي” إدارة البحث الجنائي بفحص كافة المترددين على محيط الإستاد، ومنع وصول أي شخص غير مصرح له بدخول المباراة، بالإضافة إلى دور إدارة الحماية المدنية بنشر قواتها على جميع مداخل الإستاد، والاستعانة ببوابات كشف المعادن.
وأكد أنه تم وضع خدمات أمنية نظامية وسرية ثابتة، وأطواف ودوريات متحركة بكافة الطرق المؤدية للإستاد و فندق إقامة الفريقين، لملاحظة الحالة الأمنية، والإخطار الفوري بأية ملحوظات، وذلك بالإضافة إلى الأقوال الأمنية المتحركة، والمكونة من مجموعات الأمن المركزي، والبحث الجنائي، بالاشتراك مع القوات المسلحة، للتدخل الفوري والسريع في حالة حدوث أي شيء يهدد الأمن.
وتابع مديري أمن الإسكندرية أنه سيتواجد بنفسه و كافة المستويات الإشرافية و القيادية ميدانياً لمتابعة تنفيذ الخطة الأمنية الموضوعة لتأمين المبارة بكل دقة.