أكدت مصادر ميدانية معارضة لسكاي نيوز عربية، مقتل ضابط رفيع المستوى وعشرات من قوات النظام السوري، إثر استهداف مقاتلي المعارضة مطار حماة العسكري بمختلف أنواع الأسلحة المتوسطة والثقيلة.

وقال قيادي عسكري إنهم استهدفوا عددا من نقاط عسكرية تابعة للجيش الحكومي بما فيها مدينة قمحانة وجبل زين العابدين ومطار حماة العسكري، حيث بلغت ذروة الاستهداف مساء السبت والذي أدى إلى سقوط قتلى وجرحى لقوات النظام السوري.

وأشار إلى أن هدف المعركة هو الوصول إلى مدينة حماة، وسط تقدم مستمر في جبهات ريف حماة الشمالي على حساب قوات النظام وميليشياتها، حيث بات يفصلهم أقل من 2كم عن بلدة قمحانة والتي تعتبر خط الدفاع الأول عن مدينة حماة وسط سوريا، وبضع كيلومترات عن مطار حماة العسكري.