وجهة الإعلامي الساخر باسم  يوسف رسالة أعتذار إلى مخترع جهاز الإيدز وفيرس “سي” اللواء إبراهيم عبد العاطي، حيث عانى باسم من الهجوم اللاذع من الجمهور نتيجة لسخريته من تدخل الجيش المصري في حل أزمة نقص علب لبن الأطفال المدعم في الأسواق.
نشر يوسف على صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، منشور غامض يحتوي على أعتذار بلهجة شديدة الأسف والحزن، موجه منه إلى الجيش المصري وخصوصاً إلى مخترع جهاز الإيدز، حيث قال أنه يعلن أسفه وندمه الشديد بسبب تطاوله على رجال الجيش الذين ضحوا بدمائهم وأرواحهم من أجل الوطن، كما طالب المواطنين بتقبل أعتذاره، مؤكداً على ذلك أنه لن يعود لخطئه ثانيةً.
حملت كلمت باسم الحزينة شئ من الغموض والحزن، أثارت أستعجاب الجمهور منه.
981