قال النائب فرج عامر رئيس لجنة الرياضة بمجلس النواب إن وزير الرياضة المهندس خالد عبد العزيز ليس متهما فى أزمة فضائح الاتحاد المصرى للمصارعة خلال مشاركته فى بطولة العالم للناشئين المقامة حاليا فى فرنسا ولكن التحقيق سيكون مع أعضاء اتحاد المصارعة المصرى فى حضور الوزير.

وأضاف فى تصريحات خاصة لـ"صدى البلد" أننا سنحاول من خلال التحقيق الوصول لعقاب مناسب مع التصرفات التى قام بها المصارعون المصريون المشاركون فى هذه البطولة خاصة بعد ارتكابهم مخالفات أثرت على سمعة مصر الدولية، بارتكابهم ممارسات كادت أن تصل بهم فى النهاية إلى الطرد من البطولة.

وأوضح أن اللاعبين المصريين المشاركين فى البطولة تقدمت ضدهم شكاوى خاصة بعد قيامهم بنشر ملابسهم خارج الغرف وقيام آخرين بإغراق غرفهم بالمياه بعد أن تركوا ملابسهم مفتوح عليها المياه داخل بانيو بحمام الغرفة الأمر الذى تسبب فى غرق الغرفة بالكامل ، وتم إبلاغ الشرطة الفرنسية.

وأشار إلى أنه لولا تدخل رئيس الاتحاد المغربى للمصارعة لكان قد تم ترحيل اللاعبين المصريين ، وممثلى الاتحاد المصرى للمصارعة.