اكد محمود عبد العاطى دونجا لاعب الزمالك في حواره لـ"صدى البلد"ان الفترة التى قضاها بين جدران فريق نادى نجوم المستقبل كانت نقطة تحول في حياته خاصة وانها كانت بوابته للاحتراف الاوروبي بنادى "سيفتكا فستا" البلغاري وهو في سن الـتاسعة عشر من عمره.

وشدد دونجا على انه لن ينسي فضل مدربيه بالفريق الذين ساندوه بكل حب واخلاص حتى بزغ نجمه وخاصة الكباتن "مشير عثمان وابو طالب العيسوى والدكتور عطية السيد.