انتقدت الفنانة نشوى مصطفى السخرية من الجيش المصرى و ذلك عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعى فيسبوك.

و قالت نشوى مصطفى :" يد تبنى ويد تحمل السلاح، لو فهمت معنى الجملة دى حترحم مرارتنا اللى اتفقعت من تريقتك وسخريتك وضحكك على الجيش اللى محافظ على البلد اللي سيادتك عايش متأمن فيها".

واوضحت قائلة: لو سيادتك بصيت كده ناحية سيناء وشفت البطولات اللى بينجزها جيشك لو سألت نفسك إحنا ليه الدولة تقريبًا اللى ليها جيش قوى وقادر لسه يكون موجود بقوة بعد الجيش السورى والعراقى ما انهكت قواه لو سيادتك سالت نفسك احنا ليه بعد الحصار الاقتصادى غير المعلن وغير المباشر عن طريق تطفيش المستثمر والسياح بسبب أعمال الارهاب المتعاقبة لسه الحمد لله قادرين نعيش.

واضافت قائلة: سيادتك بعد ما سألت نفسك ونفسك ماعرفتش الإجابة أستمر فى التريقة والسخرية والنضال الالكترونى ضد الجيش المصرى ولازم تكون فاهم أن كل بيت فى مصر فيه مجند او ظابط او شهيد يعنى الجيش المصرى هو شعب مصر واللى يفكر أو يحاول يقرب من شعب مصر بيتفرم".

وانهت حديثها قائلة :"خصوصًا بعد اللى الشعب شافه فى الخمس سنين اللى فاتوا الشعب عمل فرز بالبرهان وبالتجربة والشعب المصرى عينيه شافت اخواتنا السوريين والعراقيين والليبين والاهوال اللى بيعانوها بسبب إضعاف جيوشهم ومحاولات تفكيكها".