قال الشيخ محمد وسام أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية أن اداء الركعتين خلف مقام إبراهيم في العمرة سنة عن النبي صلى الله عليه وسلم يجوز أدائهما بعد الطواف مباشرة في أي مكان بالحرم ولا يشترط أن تكون خلف مقام ابراهيم .

وأضاف أمين الفتوى خلال فتوى له في برنامج " فتاوى الناس" المذاع على فضائية الناس : إذا كنت قد أحرمت من الميقات ثم طفت بالكعبة وسعيت بين الصفا والمروة، ثم حلقت أو قصرت فقد تمت عمرتك وليس عليك شيء، وترك الركعتين نهائيا لا تؤثر على ثواب العمرة او صحتها من عدمه .