شددت الحكومة على اهمية وصول الدعم بشكل عام إلى مستحقية، خاصة البان الاطفال، دون أن يتسرب لاستخدامه فى اغراض اخرى.

وأكدت الحكومة على أن عدد المنافذ التى توزع الالبان المدعمة حاليًا هى 1005 منفذًا بوحدات الرعاية الصحية الاولية بجميع المحافظات، وجارى التخطط لزيادة تلك المنافذ لتصل إلى 1600 منفذًا موزعة على جميع المحافظات لضمان توافر الالبان المدعمة وحسن توزيعها.

جاء ذلك خلال لقاء المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، اليوم، بالدكتور أحمد عماد الدين راضى، وزير الصحة، الذى قدم تقريرًا شاملًا حول موضوع البان الاطفال، والاجراءات التى يتم اتخاذها لتوفير كافة الاحتياجات المطلوبة منه.

و أشار وزير الصحة إلى أن تلك المنافذ الخاصة ببيع البان الاطفال المدعمة جميعها مميكنة، وموزعة على مستوى محافظات الجمهورية بوحدات الرعاية الصحية، حيث يوجد فى محافظة القاهرة 109 منفذًا، و63 منفذًا بالجيزة، و82 بالدقهلية، و50 بقنا، و12 بمطروح، ويعتمد توزيع الالبان بحسب الكثافة السكانية بكل محافظة.

وأشار التقرير الذى قدمه الوزير إلى أنه يتم صرف الالبان المدعمة لاربعة فئات مستحقة (الام غير القادرة على الرضاعة الطبيعية، الام المريضة، الام التى لديها توأم، الاطفال التى توفيت والدتهم)، وأوضح التقرير أنه يتم الصرف من المنافذ عن طريق تقديم شهادة ميلاد الطفل والرقم القومى لكل من الام والاب، وايصال الدفع من البريد بقيمة 15 جنيهًا ( مرة واحدة فقط فى بداية الصرف)، ويتم الصرف بعد ذلك عن طريق الكارت الذكى بعد أن تم ميكنة المنظومة وفق دائرة مغلقة.

ويتم صرف الالبان المدعمة للطفل من عمر يوم حتى 6 أشهر، بواقع 2 علبة فى الشهر الاول من عمر الطفل، و4 علبة خلال الشهر الثانى ، وكذا 4 علبة للشهر الثالث، و 6 علب للطفل فى الشهر الرابع ومثلها فى الشهرين الخامس والسادس، وذلك حسب وزن الطفل فى مراحلة العمرية، ويقدر الدعم المقدم من الدولة للالبان الاطفال المستحقين بـ380 مليون جنيه.

واوضح التقرير أن الحكومة تعاقدت على شراء 18 مليون علبة البان مدعمة تكفى وفقًا للتقديرات لأكثر من سنة، مشيرًا إلى أنه يتم اصدار تقارير يومية تتضمن رصد حركة توزيع الالبان وبيعها داخل منافذ وزارة الصحة من وحدات الرعاية الصحية، وقد اشار التقرير إلى أن عدد العلب المنصرفة يوم 3 سبتمبر بمحافظة القاهرة على سبيل المثال قد بلغ 2100 علبه فيما بلغ الرصيد المتبقى لنفس اليوم 31 الف علبة.

وأكد وزير الصحة أن الوزارة تقوم باتخاذ الخطوات التنفيذية لإنشاء مصنع لانتاج لبن الاطفال بالتنسيق مع القطاع الخاص المصرى.

وفى إطار حرص الدولة واجهزتها المختلفة على ضبط حركة الاسواق والاسعار فقد قامت القوات المسلحة بالتنسيق مع وزارة الصحة، للتعاقد على شراء 30 مليون علبة من البان الاطفال، يتم تسليمها للصيدليات بالسوق المحلى بسعر 26 جنيهًا للعلبة وهو سعر تكلفة الشراء دون هامش للربح، على أن تقوم الصيدليات ببيعها للمواطن بسعر 30 جنيها بهامش ربح 4 جنيها فى العلبة تحصلها الصيدليات، علما بأن شركات القطاع الخاص تبيع نفس هذه العبوة بسعر60 جنيهًا، وبهذا تكون القوات المسلحة قد ساهمت فى تخفيض ثمن علبة اللبن بمقدار 50% عن السعر الذى يباع به للجمهور الان.

ومن المقرر أن تصل الشحنة الاولى منتصف الشهر الجارى على أن تصل باقى الكميات تباعًا خلال عام ويتم توزيعها على جميع الصيدليات بالسوق المحلية. وأكدت الحكومة على أنه لا يوجد أى مانع أمام القطاع الخاص لاستيراد البان الاطفال لبيعها داخل السوق المصرية، وذلك طبقًا للقواعد والاشتراطات المعمول بها فى هذا الصدد.