ألقت الشرطة البرازيلية القبض على مواطن انتحل شخصية نيمار، نجم برشلونة من أجل الابتزاز والاحتيال على النساء.

وقام الشخص المذكور، البالغ عمره 30 عاما، باستخدام اسم وصورة نجم برشلونة لخداع النساء من أجل أن يرسلوا له صورا وفيديوهات مخلة ليبتزهن بها بعد ذلك.

وقال بعد القبض عليه، فيما تحاول الشرطة البحث عن شريك له، إنه كان يطلب من السيدات والفتيات صورا ولقطات فيديو مصورة مخلة بالآداب ليبتزهن بها.

وزعمت امرأة أنها تلقت دعوة من مهاجم برشلونة للسفر إلى إسبانيا ولقائه هناك وطلب منها المتهم الحصول على مبالغ مالية من أجل منحها وثائق السفر هي وصديقها إلى إسبانيا.

وقالت هذه السيدة لصحيفة “جلوبو” البرازيلية الشهيرة: “قال لي إنه يمكن أن يسرع من إجراءات السفر وطلب الحصول على 350 ريالا برازيليا (80 جنيها إسترلينيا) وأرسلت له المال، ثم تحدثت معه عبر الفيديو وكنت أعتقد أنه نيمار بالفعل، في البداية رفضت وظهرت له مرتدية بعض السراويل القصيرة واعتقدت أنه نيمار”.

وقامت الشرطة الإلكترونية بالبرازيل بإعتقال المنتحل بالفعل , وهو شخص يدعى كارلوس أنطونيو رودريجيز.