تبدأ غدًا الأربعاء، محاكمة الفرنسي مراد حميد بتهمة الاشتراك في الهجوم على صحيفة شارل إبدو بالعاصمة الفرنسية باريس، وذلك بعد القبض عليه في العاصمة البلغارية صوفيا.
وكانت الشرطة الفرنسية قضت بالقبض على المشتبه به بناء على إبلاغ أخته عن ركوبه القطار في اتجاه المجر وصربيا إلى بلغاريا.
وأوضح بيان أذاعته قناة “إيه بي سي” الإخبارية، أن “الطريق يناسب الطريق الذي يتخذه الساعون إلى الانضمام إلى مسلحي تنظيم “داعش” الإرهابي في سوريا أو العراق”.
وجرى القبض على حميد في 29 يوليو الماضي، وذلك لعلاقته بالهجوم على صحيفة شارل إبدو، الذي وقع في يناير 2015.