جونيور أجاي فى أول تصريحاته:

أعرب النيجري جونيور أجاي، مهاجم النادي الأهلي الجديد، عن سعادته بتواجده في القلعة الحمراء، اليوم مؤكدا أن انضمامه للأهلي، خطوة كبيرة جدا في حياته وفي مستقبله مع الكرة، مشيرا إلى أنه سوف يسعى لتقديم أفضل ما لديه حتى تكون أسرة الأهلي سعيدة بانضمامه إليها وبتواجد بينها.

وأوضح جونيور أن ارتداء قميص الأهلي كان حلما كبيرا لطالما حلم به منذ الطفولة عندما كان يتابع مبارياته الإفريقية، مؤكدا أنه لم يصدق الآن أنه أصبح فرد في الكتيبة الحمراء وأصبح جزء من أسطورتها.

وأكد أجاي أن اللعب للأهلي شرف كبير لأي لاعب في إفريقيا، مشيرا إلى أن المفاوضات معه بدأت باتصال هاتفي من الدكتور عصام سراج، المدير التجاري والتعاقدات بالأهلي، وبعدها تحدث معه التونسي علي معلول، لاعب الأهلي وزميله السابق في نادي الصفاقسي، والذي أكد له أن الأهلي فريق كبير وصاحب إمكانات هائلة، وأن الانضمام له في هذه السن تعد خطوة كبيرة في حياته، مضيفا أن كلام معلول شجعه جدا لكنه كان من قبله قد حسم أمره باللعب للأهلي.

وأوضح جونيور، أنه يجيد اللعب في كل مراكز خط الهجوم سواء على الأطراف أو خلف رأس الحربة أو اللعب كمهاجم صريح، وأن هذا الأمر هو قرار المدير الفني ووفق رؤيته الفنية، وأنه مستعد لتنفيذها، وكل ما يشغله حاليا هو إثبات ذاته مع الفريق، وأن تكون له بصمة واضحة مع الفريق، وأن يجيد تنفيذ تعليمات المدير الفني.

وعن طموحاته مع الأهلي، أوضح جونيور أن اللعب في الأهلي يعد أكبر خطوة في حياته حاليا وشيء مهم جدا لمستقبله مع الكرة، وأنه حتى الآن يشعر أنه في حلم جميل، فمنذ انطلاق المفاوضات، وحتى إتمام التعاقد يراه حلم تحقق أخيرا، وأنه سوف يقاتل حتى تكون أسرة الأهلي سعيده بوجوده معها، وحتى يكون جديرا باإرتداء قميص أكبر نادي في إفريقيا وصاحب أعلى رصيد من البطولات.

وأضاف اللاعب النيجيري أنه تلقى عروضا كثيرة في الفترة الأخيرة من بينها عروض أوروبية، لكنه فضل في النهاية اللعب للأهلي، مؤكدا أن الأهلي لا يقل عن ريال مدريد أو تشيلسي، ولهذا حسم أمره فورا بالموافقه على عرض الانتقال إليه وأنه يتمنى أن يكون إضافة للفريق ومفيد في المستقبل.

وعن مدى معرفتة بلاعبي الأهلي، قال أجاي إنه يعرف من الأهلي رمضان صبحي، ويعلم أنه الآن محترف في نادي ستوك سيتي الإنجليزي، أما عن اللاعبين الكبار فقال: "أعرف الكثير من لاعبي الأهلي الكبار، فعندما كنت صغيرا كنت أرى الأسطورة محمد أبوتريكة، وعماد متعب في مباريات الأهلي ومنتخب ومصر، ولا أصدق أنني الآن سوف ألعب بجوار عماد متعب وكل نجوم الأهلي الحاليين، وأعلم أنها مهمة صعبة ومسئولية كبيرة لكنني على يقين من أنهم سوف يسعادونني في التأقلم سريعا مع الفريق، وفي المستقبل سوف تكون لي صداقات قوية مع كل لاعبي الأهلي.

وأشار جونيور أجاي إلى أنه لم يشارك في التشكيل الأساسي لمنتخب نيجيريا الأوليمبي في دورة الألعاب الأوليمبية بريو دي جانيرو، نتيجة للإجهاد الشديد والسفر الطويل، مؤكدا أنه في النهاية يحترم قرار المدير الفني الذي فضل الاعتماد على زملائه من اللاعبين المحترفين في كبرى الأندية الأوروربة، لكنه في النهاية سعيد بتجربته مع منتخب بلاده، وأنه يشعر بالفخر والسعادة لأنه ساهم مع زملائه في الفوز بالميدالية البرونزية في البرازيل.

وأكد أجاي أن كل زملائه في المنتخب الأوليمبي النيجيري كانوا سعداء جدا بانتقاله للأهلي واعتبروها خطوة مهمة جدا في حياته وأن سعادته تضاعفت لأنه أصبح اليوم جزء من أسطورة الأهلي.

واختتم أجاي تصريحاته بالتأكيد على أن مثله الأعلى في نيجيريا هو أسطورة النسور الخضر "نوانكو كانو" نجم أرسنال الإنجليزي السابق، وعلى المستوى العالمي تيري هنري نجم منتخب فرنسا، أما في مصر فإنه يعتبر أبو تريكة وعماد متعب مثله الأعلى، مؤكدا أنه يعلم أن الأهلي هو صانع النجوم على مستوى إفريقيا، وأنه الفريق الوحيد في القارة السمراء الذي يفوز بكل البطولات، ولهذا سوف يقاتل حتى يظل الأهلي هو رقم واحد ويفوز معه بكل البطولات، موجها رسالة إلى جماهير الأهلي أكد فيها أنه لن يخذل تلك الجماهير، وأنه سوف يحقق كل طموحاتها بالفوز بكل البطولات المحلية والقارية.