وأشار بكري في مداخلة هاتفية مع فضائية “الحياة”، اليوم السبت، أن أعداء الداخل، الشركات التي تحتكر سلع معينة وترفع أسعارها على المواطن، مستدلًا بأزمة لبن الأطفال مؤخرًا.
ولفت عضو مجلس النواب، إلى أنه كان من الطبيعي أن تتدخل القوات المسلحة، بعد تفاقم أزمة ألبان الأطفال، حيث استوردت 30 مليون علبة لبن من الخارج ستصل نصف سبتمبر، معتبرًا أن بيان المتحدث العسكري اليوم، رد على الشائعات والتي تفيد بأن القوات المسلحة، توزع لبنًا منتهي الصلاحية.
وناشد بكري، الشعب المصري بألا ينساق وراء الشائعات، منوهًا بأن مافيا شركات الألبان وراء تلك الشائعات لتحقيق ربح.