انتقد الدكتور الهلالى الشربينى، وزير التربية والتعليم، المدارس التى تعمل بنظام فترتين قائلا: "إنها لا تقدم عملية وخدمة تربوية كاملة بسبب الارتباط بعامل الوقت والفترة الزمنية"، مشيرا إلى أن الوزارة توسعت فى إنشاء مدارس جديدة لمواجهة الكثافة الطلابية، حيث تم الانتهاء من 26 مدرسة جديدة بإجمالي 525 فصلا، كما تم إسناد 27 مدرسة جديدة بـ530 فصلا، وجار طرح 24 مشروعا بإجمالى 383 فصلا، وذلك لخدمة العملية التعليمية.

وشدد الشربيني، خلال زيارته لمحافظة القليوبية لمسئولى التعليم، بضرورة الاستعداد للدراسة على أكمل وجه وإزالة جميع المخالفات والإشغالات حول المدارس خلال 48 ساعة بالتنسيق مع الداخلية.

كما تطرق الوزير إلى أزمة الصيانة المدرسية، مؤكدا أن سببها هو نقل موازنات الصيانة للمديريات التعليمية وبسبب تقاعس بعض مديري المديريات في التنفيذ، وعادت الأموال مرة أخرى للمالية، ما دفعني لإحالة بعضهم للتحقيق بعد أن أعادوا مبالغ وصلت لـ240 مليون جنيه للصيانة لم يتم استغلال مليم واحد منها، كما تقرر إحالة كل مدير مديرية للتحقيق يرد من أموال الموازنة مليون جنيه فأكثر.