صدر حديثًا رواية "المنتظر"، للروائي المصري يوسف الرفاعي، عن مؤسسة "روائع للثقافة والنشر" بالقاهرة.

الرواية تعد العمل الخامسة لـ"يوسف الرفاعي"، وتتناول حقبة من المستقبل ما زالت خارج التوقعات لعدم توفر كثير من التفاصيل عنها.

وقال الرفاعي إنها محاولة لاستقراء مستقبل ستكون فيه منطقة الشرق الأوسط مركزا للأحداث الأكثر سخونة في التاريخ، حيث نهاية عالم وبداية آخر، فيما وصفه بأنه مستقبل شائك، ومحفوف بتحولات حاسمة.

وأضاف أن المهدي المنتظر يظل شخصية غامضة، ترقى إلى مستوى اللغز، ما يجعله دائما مجالا للتأمل والتأويل، كما كان على الدوام محورا لكثير من الأكاذيب التي حفلت بها كتب الإخباريين.