تشير الأبحاث إلى معاناة الكثير من الأمريكيين من حالات اكتئاب إلا أن الكثير منها يترك دون علاج.

فقد قام الباحثون بجامعة "كولومبيا" الامريكية، بفحص بيانات نحو 46,417 شخص، تم تتبعهم لنحو 5 أعوام.

وأشارت المتابعة إلى أن 8,4% من الأشخاص الذين تم فحصهم عانوا من الاكتئاب إلا أنهم لم يتلقوا العلاج اللازم مقابل نحو 28,9% ممن خضعوا لرعاية نفسية دقيقة.

وكانت العلاجات الأكثر شيوعا لعلاج الاكتئاب مضادات الاكتئاب والعلاج النفسي، وكان مرضى الاكتئاب أكثر عرضة لإدمان العقاقير المهدئة.