فجر مدير الإدارة العامة لمكافحة المخدرات اللواء أحمد عمر، مفاجأة، بتأكيده أن رجال أعمال هنود، قاموا بإنشاء مصنع ترامادول خصيصاً لتصديره إلى مصر.
وفال عمر، في حوار مع فضائية “صدى البلد”، إن الإدارة تقدمت بتقرير لفرض رقابة دولية علي الترامادول، لكنها رفضت من أغلب الدول لأنها لا تعاني منه.
وأشار إلى أن الحشيش هو المخدر الأول في مصر، والأكثر تداولًا بين الشباب، لافتاً إلى أن الترامادول يأتي في المرتبة الثانية بعد الحشيش من حيث الانتشار.