أعلن قصر كنسنجتون عن أن زيارة الأمير وليام وزوجته دوقة كامبريدج إلى جزر سيلي أمس الجمعة قد تم تأجيلها بسبب الطقس السيء.
ومن المقرر أن يمضي دوق ودوقة كامبريدج يوما في جولة يتفقدان خلالها الجزر الواقعة أمام ساحل كورنوول، وعلى بعد 40 كيلومترا من بريطانيا.

إلا أنهما اضطرا إلى تأجيل وصولهما بعد نزول الضباب في المنطقة، وهذا يعني أن العديد من الرحلات تم تعليقها.
وقالت متحدثة باسم قصر كنسنجتون “تأثرت خطط سفرهما بالأحوال الجوية السيئة مثل كثير من الناس هذا الصباح”، مشيرة الى احتمال مراجعة خطط زيارتهما إلى جزر تريسكو وسان مارتين.