أدان الأزهر الشريف التفجير الإرهابي الذي وقع خارج محكمة شمال غرب باكستان، اليوم الجمعة، وأسفر عن مقتل 13 شخصًا، وإصابة نحو 50 آخرين.

وأكد الأزهر فى بيان له، رفضه القاطع لمثل هذه الأعمال الإرهابية البغيضة، مشددًا أن تلك الأعمال تتنافي مع تعاليم الإسلام السمحة، وتخالف كافة الشرائع السماوية، مجددًا دعوته لكافة المؤسسات الدولية والإقليمية للوقوف صفًا واحدًا في مواجهة الإرهاب للقضاء عليه واقتلاعه من جذوره.

وتقدم الأزهر بخالص العزاء لباكستان حكومةً وشعبًا، سائلًا الله –تعالى- أن يتغمدهم الضحايا بواسع رحمته، وأن يُلهم ذويهم الصبر والسلوان، وأن ينعم على المصابين بالشفاء العاجل.