أكد الرئيس عبدالفتاح السيسي مساء اليوم الجمعة، بالقصر الجمهوري في نيودلهي بحضور رئيس جمهورية الهند “براناب موخرجي” إن مصر والهند دولتين تجمعهما علاقات تاريخية وثيقة تفرضها السمات المشتركة للبلدين من حيث ثقلهما على الصعيدين الإقليمي والدولي، وما لهما من تاريخ طويل وإسهامات بارزة في مسيرة الحضارة الإنسانية.
وأشار السيسي إلى جانب تشابه طبيعة التحديات المشتركة التي نستمر في مواجهتها سويًا، وهو ما يجعلنا نؤمن أن الشراكة والتعاون بين مصر والهند أمرٌ في غاية الأهمية.
وأضاف الرئيس عبد الفتاح السيسي: «أود في البداية أن أعرب عن خالص تقديري لما لاقيناه من حفاوة الاستقبال والترحاب خلال هذه الزيارة المهمة لبلدكم الصديق، وما يعبر عنه ذلك من قوة ومتانة علاقات الصداقة والتعاون التي ربطت دومًا بين بلدينا وشعبينا».