بدأ المسلمين في شتى بقاع الأرض بشراء الأضاحي المختلفة من “أغنام وماعز وبقر وجاموس وعجول” وغيرها، خاصةً بعدما تم الإعلان عن موعد وقفة عرفات وأول أيام عيد الأضحى المبارك 2016، حيث سوف تكون وقفة عرفات يوم الأحد الموافق 11/9/2016، وبالتالي أول أيام عيد الأضحى سوف سيوافق الإثنين الموافق 12/9/2016.
ومع ارتفاع أسعار الدولار المتواصلة، ووصوله إلى أرقام قياسية قبل عيد الأضحى 2016، ارتفعت أسعار الأضاحي بنسبة كبيرة جداً على ما كانت عليه في الأعوام الماضية، ومع ذلك يتبع بعض التجار أساليب الغش والاحتيال على الزبائن لزيادة الأسعار وبالتالي رفع المكاسب بطرق غير شرعية.
اقرأ أيضاً:
وتعرف بعض الأطباء البيطريين على طرق الغش والاحتيال التي يقوم بها التاجر لزيادة سعر الأضحية، وحذر أخصائي الطب البيطري الدكتور “حافظ زينهم” المواطنين من محاولات غش التجار، موضحاً أن حالات الغش تتضمن الماشية والأبقار والأغنام والبقر والجاموس.
طرق غش التجار في بيع الأضاحي لزيادة الأسعار:
ومن أسهل طرق غش التجار لكسب المزيد من الأموال هي:
  • يقوم بعض التجار بوضع ملح الصوديوم على الطعام ثم يقدمه للماشية، ومن ثم يقدم لها الكثير من الماء، والهدف من ذلك زيادة وزن الماشية، وأن هذه الطريقة تجعل الماشية تبدو أسمن بـ6 كيلو جرامات من وزنها الحقيقي.
  • يتم حقن البقر والجاموس بحقن أوليفين، وإعطاء الماشية “الشبة” لإخفاء مناطق الإصابات في الجلد.
  • عدم شراء الماشية التي تبدو وكأنها منفوخة، لأن ذلك يزيد من فرص احتمال إصابتها بالأمراض.
  • التأكد من أن الماشية لاتعاني من سيولة في الأنف والعينين وسيولة في اللعاب، وأنها خالية من أي عيب جسدي.
  • التأكد من عدم إصابة الماشية بأي عيب داخلي عن طريق نزع بعض شعر الحيوان باليد.