أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي القرار الجمهوري رقم 352 لسنة 2016 بإعادة تنظيم المجلس الأعلى للسياحة .
ونصت المادة الأولى من القرار على إعادة تشكيل المجلس الأعلى للسياحة ليكون برئاسة رئيس الجمهورية وعضوية كل من رئيس مجلس الوزراء والقائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع والإنتاج الحربى ، ووزراء الشباب والرياضة والخارجية والداخلية والتنمية المحلية والتعاون الدولي والثقافة والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والطيران المدني والمالية والآثار ، والسياحة والاستثمار ورئيس هيئة الرقابة الإدارية ورئيس مجلس إدارة الاتحاد المصري للغرف السياحية واثنين من الخبراء السياحيين يختارهما وزير السياحة.
ونصت المادة الثالثة من القرار على أن المجلس الأعلى للسياحة يجتمع بناء على دعوة من رئيسه مرة كل ستة أشهر ، وتكون اجتماعات المجلس صحيحة إذا حضر بأغلبية الأعضاء ، وتصدر القرارات بأغلبية آراء الحاضرين ، وفى حالة التساوي يرجح الجانب الذي منه الرئيس .
ووفقا للمادة الرابعة ، تكون قرارات المجلس بعد اعتمادها من رئيس الجمهورية ملزمة للوزارات والمحافظات والجهات الإدارية المختلفة ، ويتعين عليها اتخاذ الإجراءات اللازمة لتنفيذ تلك القرارات.