كشف الداعية السعودي، حمود الشمري، عن واقعة ضرب مواطن سعودي بطريقة وحشية أمام زوجته وأطفاله في مطار القاهرة؛ بسبب خلاف بينه وبين مصري على مسار الجوازات.
وقال الشمري في تغريدة عبر "تويتر": "لم أتمكن من تصوير المشهد، ولم أرغب في أن يكون هذا دوري، تواصلت مع السفارة السعودية، وأتمنى منهم الاهتمام بعائلة المواطن، وبه أيضا".
واضاف: "أشهد بالله أن المواطن السعودي كان على حق وأدب، ولم أستغرب من تجاوز المصري عليه، بل استغربت من صبر السعودي، حتى تلفظ المصري بلفظ غير أخلاقي"، مشيرًا إلى أن "أكثر من سبعة رجال أمن مصريين انتصروا لمواطنهم، وضربوا السعودي أمام زوجته بطريقة وحشية وبلطجية، وتلفظوا بما أنزه أسماعكم عنه".
وتابع: "أتمنى تصوير هذه التغريدات وإرسالها لسفارتنا في القاهرة، التي لا أشك في أنها ستسترد حق مواطننا بإذن الله"، مختتما تغريداته بالقول: "أنا الآن داخل الطائرة، ولن أستطيع التواصل، أستودعه الله الذي لا تضيع ودائعه، وأستودع زوجته وأطفاله من لا يرد دعوة المظلوم".