صرح النائب البرلماني إلهامي عجينة بتصريحات كارثية، تهين الرجال والنساء في مصر على حد سواء، حيث طالب عجينة بختان النساء لأن الرجال في مصر عندهم عجز جنسي، وعدم الختان يزيد من شهوة النساء، وبالختان يكون هناك عدالة بين الرجال والنساء!.
ورد عليه الإعلامي محمد الدسوقي رشدي قائلاً “متعممشي”، وأضاف رشدي “الراجل ده المفروض يتحاكم عشان أهان المرأة والرجل المصري، فقد بنى مطالبته على  نظرية شيبوب، التي تقول: إنت تقلعلي عين، وأنا أقلعلك عين ونعيش عور إحنا الاثنين، المقتبسة من الفيلم التاريخي عنتر بن شداد”.
وعقب رشدي على كلام عجينة قائلاً، “إلهامي ربما يكون أشجع رجل في مصر والعالم كله، لأنه اعترف بالضعف الجنسي، لما قال: خذوا الكلام عليا أنا شخصيًا، لو حضرتك عندك حاجة تخصك مش لازم تعممها على المصريين، والشعب مش محتاج نظريات دجل وشعوذة وقلة وعي”.
التحرير