قال وكيل الازهر الشريف الدكتور عباس شومان، إن الأزهر يسير وفق استراتيجية واضحة لإصلاح التعليم من المرحلة الابتدائية حتى الجامعة، وإنَّ عهد الغش ولَّى بلا رجعة والإجراءات التي اتخذها الأزهر لتطوير العملية التعليمية ومواجهة ظاهرة الغش بدأت تؤتي ثمارها.

وتقدم وكيل الأزهر الشريف بالتهنئة -خلال حفل تكريم أوائل الشهادة الثانوية الأزهرية الذي أقيم اليوم الثلاثاء حضره وكيل الأزهر الشريف نيابة عن فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب- بالتهنئة للطلاب وأولياء الأمور، قائلا إنَّ هذا التكريم يعد الثاني للطلاب المتفوقين، بعد اتصال فضيلة الإمام الأكبر بهم قبل إعلان النتيجة الشهر الماضي وتهنئتهم بالتفوق، ومطالبا الطلاب بضرورة الاستمرار على أدائهم المتميز ليتم تكريمهم وهم أوائل على كلياتهم في الجامعة، لأن الاجتهاد هو السبيل إلى المجد.

وقال إن الإجراءات التي اتخذها الأزهر لتطوير العملية التعليمية ومواجهة ظاهرة الغش بدأت تؤتي ثمارها بعدما ارتفعت نسبة النجاح هذا العام إلى 41.94% تقريبًا مقابل 28.1 %العام الماضي، لافتًا إلى أنَّ قيادات الأزهر لم تنزعج العام الماضي عندنا كانت نسبة النجاح منخفضة لأنها جاءت نتيجة طبيعية في ظل الإجراءات الحازمة لضبط العملية التعليمية.

وأضاف أن عهد الغش ولَّى بلا رجعة ولا يمكن بحال من الأحوال أن يعود؛ لأن إصلاح التعليم يفرض المواجهة الحتمية لظاهرة الغش كبداية للإصلاح الحقيقي والقضاء على السلبيات والمعوقات، حتى يعود التعليم الأزهري إلى أمجاده ويتحول من تعليم تقليدي إلى تعليم متميز يحتذى به في العالم الإسلامي كله.

وأشار شومان إلى أنَّه سعيد بحصول الطالب عبدالرحمن إبراهيم محمد من محافظة كفر الشيخ، على أربع درجات جعلته يتساوى مع الطالب الحاصل على المركز الأول للقسم العلمي في الشهادة الثانوية الأزهرية، مؤكدًا معاقبة المصححين وكل من تسبب في هذا الأمر وتحويلهم إلى التحقيق.

بدوره، قال الدكتور إبراهيم الهدهد رئيس جامعة الأزهر، إنه يدعو الطلاب الجدد إلى مزيد من الحرص على التفوق وتلقى العلم، لافتا إلى أن جامعة الأزهر “من أعرق الجامعات في العالم، وليعلم الطلاب أنهم ينتمون إلى أكثر من ألف عام، فتذكروا وليفرح أباؤكم أنهم نسبوكم للأزهر الشريف”.

وأضاف الهدهد أن “جامعة الأزهر تستقبل أبناءها الجدد بذراع مبسوطة وقلب مفتوح، فمعامل الجامعة على أعلى مستوى لمن يرغب فى الالتحاق بالكليات العملية، كما ستجدون علماء يدرسون بالكليات الشرعية.

فيما أكد الدكتور محمد أبوزيد الأمير رئيس المعاهد الأزهرية إن الأزهر الشريف أقدم وأعرق مؤسسة علمية وتعليمية فى العالم الإسلامى، ويفتخر الأشخاص بالانتساب إليه، فهو قبلة العلم الذى اعتنى بحفظ التراث واتخذ الوسطية منهجا له.