أعرب رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي عن أمله في إحراز تقدم فيما يخص قضية جزر الكوريل خلال لقائه المرتقب مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وقال آبي - في تصريحات صحفية اليوم، الجمعة، أوردتها قناة "روسيا اليوم" قبيل مغادرته طوكيو متوجها إلى مدينة فلاديفوستوك الروسية للمشاركة في أعمال منتدى الشرق الاقتصادي: "إنني أنوي التحدث مع الرئيس بوتين بصراحة لكي نحرز تقدما حول ملفي اتفاق السلم والأراضي الشمالية".

وأكد آبي أنه ينوي دعوة بوتين لزيارة اليابان وتحديدًا مسقط رأس رئيس الوزراء الياباني - بلدة ياماغوتشي في أقصى جنوبي جزيرة هونشو.

وتطلق طوكيو على جزر الكوريل (إيتوروب وكوناشير وشيكوتان وهابوماي) التي دخلت في قوام الاتحاد السوفييتي في أعقاب الحرب العالمية الثانية عبارة "الأراضي الشمالية"، وتصر على أنها جزء لا يتجزأ من أراضيها.

وتحول قضية تبعية الجزر دون عقد اتفاق سلام بين موسكو وطوكيو منذ انتهاء الحرب، كما أنها تلقي بظلالها على جميع مجالات التعاون الثنائي تقريبا.