أعرب الرئيس عبد الفتاح السيسي، عن سعادته بزيارة دولة الهند الصديقة، التي جاءت تلبية لدعوة الرئيس الهندي، مُعبرا عن حفاوة الاستقبال.

وأكد السيسي، خلال كلمته بالمؤتمر الصحفي المنعقد اليوم، الجمعة، بالعاصمة الهندية نيودلهي، أن "زيارة اليوم أثبتت مجددا عمق العلاقات وروابط التعاون بين مصر والهند، وتلاقي وجهات المستمر بينهما، والتحديات المشتركة التي يواجهها البلدان".

وقال: "بالرغم من التغيير المستمر في الظروف الدولية، إلا أنا جهودنا لا تزال شاهد على قوة متانة العلاقات بين البلدين وحرصهما على مواصلة التعاون للتوصل لحلول جذرية لمختلف القضايا".

وأضاف: "وقد زادت العوامل المؤثرة من تعاوننا، التي تدفعنا لتعزيز علاقة تتعاظم مع قوة التحديات بدءا من الإرهاب التي تتطلب تضافر الجهود ووصولا لقضايا تغيير المناخ وتوفير الطاقة للأجيال القادمة، ولقد اتضح من المناقشات وجود توافق كبير في وجهات النظر وعزم واضح على تعزيز التعاون المشترك".